منصّة إلكترونية نقديّة تتناول شؤون الساعة، الثقافة، السياسة، الإقتصاد وغيرها

حزب ألوان العلم يغلق فمه

في الحزب الذي يدعي بأنه يشكل بديلاً لحكم اليمين العنصري لا يتعاطون مع موضوع المساواة المدنية ودولة جميع مواطنيها، لأنهم هم كذلك في واقع الأمر يؤيدون بشكل قاطع فكرة الفوقية اليهودية.
  • كيف يموت الخاسرون في الجنوب

    في إسرائيل 2019 هناك فرق بين مريض ومريض، وبالتالي كذلك في احتمالات شفائهم.
  • أن تدفع مقابل أعمال الرعاية

    كلّما انخفض عدد النساء اللاتي يهتممن بإدارة البيت بدون مقابل، كلّما أصبح المجتمع متساويًا أكثر. تقرير جديد لمنظمة اوكسفام حول انعدام المساواة الاجتماعيّة بمناسبة يوم العاملات العالمي.
  • بيني جانتس أخطر من ايتمار بن جبير

    جانتس يفتخر بإعادة غزة الى "العصر الحجري" ولكنه يصور كحمامة مع غصن زيتون. يبدو بأن الهوية الأشكنازية والعيون الزرقاء ما زالت تأسر قلوب فئات واسعة من المجتمع الإسرائيلي. من سيدفع ثمن الخطاب الإسرائيلي الكاذب هم أهالي غزة.
  • اليمين أو اليمين- انتخبوا

    ما نشهده من حولنا اليوم هو صحوة اليمين المحافظ بعد أن حرم من قوته. خلافاً لليمين الفاشي الذي تحركه العاطفة الملتهبة وتقديس الشعب والدولة، النفعية هي التي تحرك اليمين المحافظ. جانتس، يعالون، لابيد واشكنازي أعادوا بناء اليمين المحافظ، أو بكلمات أخرى الليكود القديم.