ديمقراطية "فتح" ناقصة الدسم

(محمد ضراغمة)

انتقدنا حركة “فتح” كثيراً اثناء عقد مؤتمرها السابع، انتقدنا الاسلوب والمنهج والنتائج، لكن علينا ان نقر انه رغم كل هذه الانتقادات الا ان هناك شيء مبهج في “فتح” وهو الانتخابات.
يمكن ان نقول انها انتخابات عرجاء وناقصة وفيها كثير من المناورات والتحالفات والحجب والدعم ووو لكن كان هناك انتخابات، انتخابات سقطت فيها اسماء تاريخية كبيرة، مثل نبيل شعث والطيب عبد الرحيم واحمد قريع، ونجحت اسماء جديدة ليس لديها اية مصادر قوة مالية وسياسية، مثل دلال سلامة وصبري صيدم وسمير الرفاعي. انتخابات افرزت مجلس ثوري جديد معظم اعضاءه جدد.
قال لي احد قادة الفصائل: “بصراحة ديمقراطية فتح ناقصة ومضروبة لكنها افضل من ديمقراطية الفصائل الاخرى القائمة على الولاء والطاعة والمركزية المفرطة”. نعم انها ديمقراطية ناقصة لكنها احسن من ديكتاتوريات كاملة. ربما على الفصائل والقوى الاخرى ان تقدم نماذج افضل من “فتح” لا ان تكتفي بتوجيه سهام النقد لها.

 

التعليقات

 

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.