ما يحدث مع علي مواسي- غير مفاجئ بالمرة!

(همت زعبي)

ما يحدث مع العزيز علي مواسي غير مفاجئ بالمرة. الم نسكت حين هوجمت حنين زعبي في دفاعها عن الماراثون في الطيرة، ولم ننتفض حين منع عرض فيلم في سخنين، ومنع عرض فني آخر في عكا؟. الم يطال التحريض، في اكثر من مناسبة، صفحة “فشر” وسكتنا؟. الم تقم صفحة لها عدد لا بأس به من المتابعين، وبعضهم من من نعتبرهم “قيادة” في مجتمعنا، بالتحريض العلني على الصديقة هناء عموري حين عبرت عن رأيها في “قرف يقرفكم” وتعرضت لهجوم رخيص وسكتنا؟. الم يهاجم شاب في طمرة بالضرب بسبب ميوله الجنسية ولم يجدنا الى جانبه؟. الم تقتطف حياة 15 امرأة عام 2015 واستمرت حياتنا وكأن شيئا لم يكن؟.
انا متضامنة مع علي مواسي ليس فقط بسبب هذه الهجمة بل لان علي مواسي وقف الى جانب كل من ذكرت أعلاه دون تأتأة. وان كان ولا بد فيا ريت “كلكم علي” في جميع هذه المواقف وليس فقط في وجه هذه الهجمة.

 

التعليقات

 

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.